صلاة البابا في لورد

صلاة البابا في لورد

في 15 آب سنة 2004، زار قداسة البابا الراحل يوحنا بولس الثاني لورد. وفي ختام موعظته حول مسبحة الوردية تلا مع المؤمنين الصلاة التالية:

السلام عليك يا مريم، يا امراة فقيرة متواضعة.
باركها الربّ العليّ!
يا عذراء الرجاء ونبوءة الأزمنة الجديدة
نحن نتلو جميعنا نشيد التعظيم الذي تلوتِه
لنمجّد عطايا الربّ
ونبشّر بمجيء الملكوت
وبالتحرير التام للإنسان.

السلام عليك يا مريم، خادمة الربّ المتواضعة وأمّ المسيح الممجَّدة.
أيتها العذراء الصادقة في خضوعها لتكون مسكنًا للكلمة المتجسد.
علمينا المواظبة على سماع إنجيل الخلاص والخضوع لإرشادات الروح القدس،
وأنيري عقولنا لنستخلص ما يريده منا، بتدخله في أحداث تاريخنا

SHARE